منتدى فجر جديد الاسلامي

حبيبي في الله إنك لم تسجل ... شاركنا في أن تعم الإفادة لجميع المسلمين بتسجيلك ومشاركتك معنا وجزاك الله خيرا

ربنا لولاك ما اهتدينا ... ولا صمنا ولا صلينا ... فأنزل اللهم سكينة علينا ... وثبت الأقدام إن لاقينا


    حماس.... النشاة والتوجة

    شاطر

    كيميائي مسلم
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    النوع : ذكر

    رقم العضوية : 10

    عدد المشاركات : 41

    تاريخ التسجيل : 03/05/2009

    حماس.... النشاة والتوجة

    مُساهمة من طرف كيميائي مسلم في الثلاثاء 14 يوليو 2009, 10:32

    حركة المقاومة الاسلامية المعروفةاختصارا بحماس هي حركة فلسطينية شعبية تسعى الي التحرر الوطني وتتخذ من الاسلام مرجعية فكرية لها.كان الاعلان الاول لحماس عام 1978 لكن وجودها تحت مسميات اخري في فلسطين يرجع الى ما قبل عام 1948 حيث تعتبر نفسها امتداد لجماعة الاخوان المسلمين التي تاسست في مصر عام 1928. وقد اسس الشيخ احمد ياسين الحركة مع بعض عناصر الاخوان المسلمين العاملين على الساحة مثل الدكتور عبد العزيز الرنتسيي والدكتور محمود الزهار وغيرهما ؟ كانت الشرارة الاولى التي استغلتها الحركة لاصدار بيانها الاول والذي اعتبر ميلاد لها هو قيام احد سائقي الشاحنات اليهود بقتل اربعة عمال فلسطينيين دهسا في6 ديسمبر كانون الاول 1987فتوعدت الحركة بالرد الانتقامي من سلطات الاحتلال الاسرائيلي في 15/12/1987. وساعد اندلاع انتفاضة 1987 على اتساع دائرة عملها ومعرفة الشارع الفلسطيني والعربي بها لا تؤمن حماس باي حق لليهود في فلسطين وتعمد على طردهم كلية منها ولا تمانع في القبول مءقتا وعلى سبيل الهدنة بحدووود 1967 ولكن دون الاعتراف لليهود باي حق لهم في فلسطين التاريخية وتنظر الى اسرائيل على انها جزء من مشروع استعماري غربي صهيوني يهدف الى تهجير الفلسطينيين من ديارهم وتمزيق وحدة العالم العربي لايقتصر نشاط حماس علىى العمل العسكري وحدة ولكن نشاطها الاساسي يتركز في التوعية الدينية والسياسية والنشاط الاجتماعي والوجود داخل مؤسسات المجتمع المختلفة خاصة داحل الضفة الغربية وقطاع غزة وتؤكد الحركة انها ليست معارضة للسلام في حد ذاته وانها ستكون اول المؤيدين لها اذا كان سلاما عادلا يحقق للفلسطنيين حريتهم وعودتهم الى ديارهم وضعت الولايات المتحدة الامريكية حماس على قائمتها للارهاب معتبرة المقاومة الوطنية التي تقوم بها داحل فلطسن ضد التخلص منها بوسائلها الحاصة التي منها الاغتيال ةالتصفية الجسدية البشرية لقاداتها وكودارها اليوم تقف حركة حماس كقوة اولى في مواجهة المشروع الصهيوني وهي رغم الحملة الشاملة المعادية التي تعرضت لها مازالت القوى الرئيسية التي تحفظ للقضية الفلسطينية استمرارها وتمنح الشعب الفلسطييني وجميع ابناء الامة العربية والاسلامية واحرار العالم ثقة بامكانية التصدي للمشروع الصهيوني الذي يعيش منذ بداية تسعينيات عصرة الذهبي وعملا بامكانية هزيمتة وتدميرة باذن الله.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 15 أغسطس 2018, 15:11